6 طرق لجعل فنجان القهوة الخاص بكم صحياً أكثر

يمكننا القول أنه مشروبٌ صحي، و لكن القهوة بها أيضاً بعض المشاكل، و الحقيقة هي أن الأمر يعتمد كلياً علينا و على الإضافات التي نضيفها إليها. إذاً كيف نجعلها أكثر صحيةً؟ هذا ما نحن هنا من أجله

بالنسبة للكثيرين منا، يعتبر الصباح هو الوقت الأسوأ خلال النهار. إذا كان هناك شيء واحد جيد في ذلك فهي القهوة. المشكلة هي أنه على الرغم من الدراسات التي أظهرت أن الاستهلاك المعتدل للقهوة أثناء اليوم يمكنه فعلاً أن يطيل العمر و يمنع الأمراض المزمنة، إلا أن الكثير منا يضيفون إلى المشروب التي يمكن اعتبارها صحية الكثير من السعرات الحرارية و المكملات الغير ضرورية.

وفقاً لتحليل تم نشره في مجلة الصحة العامة The Journal of Public Health و الذي أجراه باحثون من جامعة إلينوي و جامعة كاليفورنيا، فإن ثلثي أولئك الذين يشربون القهوة، يضيفون إليها الكثير من الكريمة و الحليب و السكر. حيث يُقدر الباحثون أن ذلك يضيف 69 سعرة حرارية إضافية في اليوم. فيما يلي 5 طرق يمكنها أن تجعل كأس القهوة الخاص بكم صحياً أكثر.

اشربوا كأس من الماء قبل تناول القهوة

اشربوا الماء لسد الظمأ قبل البدأ بروتين شرب القهوة

أظهرت الدراسات أنه على الرغم من أن الكافيين يعمل على إدرار البول فإن الجسم لديه القدرة على التكيف مع الاستهلاك المتواصل للكافيين و عكس هذا التأثير الذي يسبب جفاف الجسم. و مع ذلك، فإن الكثير من الناس الذين يبدأون يومهم بشرب القهوة يكتشفون في نهاية اليوم أنهم بالكاد شربوا الماء خلال اليوم.

إذا كنتم مثل هؤلاء، اعلموا أنه من المستحسن أن تبدأوا يومكم بشرب كأس من الماء ثم بعدها يمكنكم البدء بروتينكم في شرب القهوة. و على أي حال، إذا كنتم من أولئك الذين يشربون كوباً أو اثنين أو أكثر من القهوة، تأكدوا من أنكم تقومون بشرب كميات من الماء أكبر منها.

تخلوا عن المُحليّات الصناعية

صحيح أن أولئك الذين يتبعون نظاماً غذائياً معيناً يرَوْن تلك المحليات الصناعية مغرية لهم لأنها تعطيهم شعوراً بحلاوة المذاق، لكن العديد من الدراسات الحديثة وجدت أن المحليات الصناعية يمكنها أن تسبب زيادة الوزن و حتى مرض السكري من النوع الثاني و أمراض القلب.

إذا كنتم من محبي المحليات الصناعية، ينبغي عليكم أن تتجنبوا استخدامها و البدء بشرب القهوة الغير محلّاة. إذا كنتم بحاجة لبعض المذاق الحلو مع القهوة في الصباح، قوموا بإضافة القليل من السكر.

قلّلوا من استهلاك السكر

بعد كل ما سبق، نؤكد أن على أنه ينبغي الحد من استهلاك السكر (خصوصاً الأبيض)، و وفقاً لجمعية القلب الأمريكية، فقد تم وضع حد لاستهلاك السكر ما يعادل 6 ملاعق صغيرة في اليوم، حيث ينبغي علينا أيضاً أن نحاول القيام بذلك.

و بدلاً من القيام بسكب السكر في فنجان القهوة من الكيس نفسه، حاولوا استخدام الملاعق لكي تعرفوا الكمية التي تستهلكوها و من ثم العمل على تقليلها. عندها سوف ترون مدى سرعة تعوّدكم على شرب القهوة دون أي تحلية.

حاولوا أن تستخدموا الحليب العضوي أو بديل للحليب

إذا كنتم من محبي الحليب، فحاولوا اختيار الحليب العضوي لإضافته لقهوتكم. على الرغم من ارتفاع سعر هذا المنتج، إلا أن الحليب العضوي لا يحتوي على الهرمونات أو المضادات الحيوية التي يمكن أن تضر بصحتكم.

بدلاً من ذلك، فإن مشروب الحليب المصنوع من اللوز أو الكاجو أو فول الصويا قد يكون بديلاً ممتازاً لحليب الأبقار، و هو جيدٌ ليس فقط للأشخاص النباتيين أو الذين لديهم حساسية تجاه اللاكتوز و لكنه جيدٌ للجميع. حيث أن بدائل الحليب لا تحتوي على الكوليسترول، و بعضها يحتوي على سعرات حرارية أقل و كذلك يحتوي على القليل من الدهون. بالإضافة إلى ذلك، تعتبر تلك الأنواع من الحليب أسهل في عملية الهضم.

أضيفوا القرفة والبهارات إلى قهوتكم

واحدة من أكثر الطرق فعالية لجعل فنجان القهوة أفضل لصحتكم و التخلص من السكر المُضاف هو استخدام التوابل المختلفة مثل القرفة، و جوزة الطيب أو القرنفل. التوابل لا تعزز فقط من رائحة المشروب بل تزيد من تناولك لمضادات الأكسدة في ذلك اليوم و تساعد في الحفاظ على توازن السكر في الدم.

وجد الباحثون من جامعتي “كلاركسون” و “جورجيا” في الولايات المتحدة أن إضافة الكاكاو، على سبيل المثال، لقهوة الصباح، يحسن التركيز بشكلٍ كبير، و يقلّل من القلق، و يزيد الطاقة و يساعد على تحسين القدرات الإدراكية. و وجدت الدراسة التي نُشرت في دورية “BMC Nutrition”، أن الكاكاو يساعد أيضاً في القضاء على الآثار السلبية للقهوة على مستويات القلق و التوتر.

حاولوا أن تشربوا قهوتكم الأولى بعد التاسعة صباحا

يبدأ معظم الناس يومهم في الصباح بتناول القهوة معتقدين أنها سوف تبقيهم في حالة من اليقظة و النشاط، و لكن في حقيقة الأمر ينبغي عليهم الانتظار قليلاً للاستمتاع بتأثيرها المحفز.

تزداد مستويات الكورتيزول في الجسم بين الساعة الثامنة و التاسعة صباحاً، و هذا يعني أن الجسم أساساً يقوم بالاستيقاظ بنفسه تدريجياً بشكل طبيعي. إذا كنتم تشربون قهوتكم خلال هذه الساعات، فإن الكافيين ليس له أي تأثير على اليقظة خلال هذه الساعات، و على المدى البعيد يؤدي ذلك إلى إبطال مفعوله على الجسم. و لهذا السبب، فإن شرب القهوة بعد التاسعة صباحاً يعتبر أكثر فعالية.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكننا القول أنه مشروبٌ صحي، و لكن القهوة بها أيضاً بعض المشاكل، و الحقيقة هي أن الأمر يعتمد كلياً علينا و على الإضافات التي...
" />