تعزيز الإعتماد على النفس عند الأطفال

إننا نحتاج لأن نعلّم أطفالنا منذ الصغر أهم الأساسيات التي تجعلهم يواجهون العالم الخارجي بثقة و بإنهم قادرون على تحمّل المسؤولية وأداء واجباتهم نحو أنفسهم ونحو غيرهم ما يمكّنهم أن يكونوا إضافة كبيرة للعالم، لذا فهم في حوجة أن يتعلّموا كيف يتعلّمون الإعتماد على أنفسهم وهذا ما سنتحدّث عنه في هذا المقال.

ما معنى أن يعتمد الطفل على نفسه؟

هناك فرق كبير بين الطفل الذي ينمو معتمداً على نفسه ومستقلاً عن الآخرين ومن الطفل الذي لم يتعلّم كيف يكبر معتمداً على نفسه وإنما يعتمد على الآخرين وبالأخص والديه لكي ينجزا مهامه.
فالطفل المعتمد على نفسه هو الطفل الذي قد تم تغذيته بمعتقد أنه شخص كفء وقادر على الإعتناء بنفسه، وقادر على أداء واجباته، والطفل المعتمد على نفسه له القدرة على أن يهتم بإحتياجاته الخاصة، ويظهر المسؤولية لقراراته التي يتخذها مع أخذه في الإعتبار الأشخاص الذين حوله والبيئة المحيطة به.

كيف تربّي طفلك على أن يكون معتمداً على نفسه؟

  • هيأ طفلك بإن يكون شخصاً معتمداً على نفسه ومستقلاً بإن تخبره أو تشير إلى ملاحظات عن الإعتماد على النفس وأخذ زمام المسئولية، عليك أن تشرح له لماذا عليه أن يكون معتمداً على نفسه، وشجّعه بإن تقول له “أنه طفل قوي الآن ويستطيع الإعتماد على نفسه” ووضّح له أنه “لم يعد ذلك الطفل الذي يبكي بعد اليوم” بهذه الكلمات تستطيع أن تدعمه أكثر في مسيرة الإعتماد على النفس.
  • من الصعوبة لطفل صغير أن يتعرّف على المهام التي عليه القيام بها في سنّه، لذا من الواجب عليك أن تخبره وتضع تلك المهام مكتوبة في مكان يستطيع أن يراها، واسمح لطفلك أيضاً أن يعطي إقتراحات عن ما هي المهام التي يستطيع القيام بها بناءً على رغبته، وحتى وإن قال لك أريد أن أنظّف أسناني لوحدي، فالمهم هو قدرته على إدارك أن يكون معتمداً على نفسه.
  • لا تملأ جدول الطفل بمهام كثيرة، ولكن إجعلها منفصلة في اوقات مختلفة، واجعل لكل مهمة وقتها ومدة كافية للتركيز على القيام بها بصورة جيّدة، فقيام الطفل بعدة مهام في وقت واحد سيصعب عليه إنجازها، ولن يكون ذا رغبة لإكمالها.
  • لا تتوقع أن ينجز طفلك المهام بالصورة التي تقوم بها أنت عادةً في إنجاز تلك المهام، فهو بلاشك طفل وأنت إنسان راشد، لكن المتوقع منك أن تدعمه في إنجاز مهامه ومساعدته في حال إن أخطأ من دون أن تنتقده، فالإنتقاد يقلل من ثقة الطفل بنفسه وسيشعر أنه غير قادر على القيام بإي أمر، وستضيع جهودك أدراج الرياح بسبب نقدك، لذا كن حذراً وأدعم وشجّع طفلك حتى عند إرتكاب الأخطاء.
  • إمدح طفلك كثيراً، عندما ينتهي من إكمال مهامه، وعند قيامه بأي أمر آخر، إجعله دائماً يشعر بإنك تقدّر جهوده التي يبذلها، وذلك حتماً سيشجعه للقيام بالمهام على نحو أفضل.
  • إعطِ طفلك وقتاً كافياً لحل أي مشكلة قد تواجه في أثناء أداءه لمهامه، ذلك من شأنه أن يطوّر قدرته على حل المشكلات، وتنمية ذكائه الخاص.
  • ضع في الإعتبار الظروف التي يواجهها طفلك، ففي حالة إحساسه بالتعب أو الضغوطات فلا تتعجّل أن تعرض له مهمة ليقوم بها، إجعله يأخذ وقت كافي للراحة، وإتفقا على القيام بالمهمة في المرة القادمة بعد أخذ قسط من الراحة أو عندما يكون جاهزاً نفسياً للأمر.
  • حاول أن تكون هادئاً أكثر عندما ترى طفلك قد أقام بعض الفوضى الصغيرة من أجل أن يقوم بمهمة واحدة، ولكن عندما تسمعه يقولها فرحاً “نعم لقد فعلتها وحدي” فعليك أن تكون سعيداً و فخوراً بذلك.
Mother And Kid Daughter Brushing Teeth Together

ثلاثة أخطاء عليك أن تتجنبها عند تعليم طفلك كيف يعتمد على نفسه:

  1. أن تجبر طفلك على أن يقوم بالمهام التي أوكلتها له: فهذا مما لاشك به يجعل الطفل يشعر بإنه تحت ضغوط نفسية فيجعله يقاوم القيام بأي مهمة أو يرفضها كلها، فمن المهم أن تجعل طفلك يحس بالرغبة والإهتمام حتى ينطلق للقيام بالمهام.
  2. مقاطعة طفلك عندما يحاول القيام بإداء مهمة ما: فعندما يحاول طفلك التركيز في أداء مهمة ما مثل أن يحاول أن يلبس ملابسه بصورة صحيحة يمكنك فقط مراقبته لا أن تخبره عن الأخطاء التي إرتكبها عند إدخال يده أو يجب أن يلبس ملابسه بهكذا طريقة، من المهم أن تعرف أن طفلك يمرّ بعملية تعلّم ومن خلالها يمكن أن يتعلّم الطريقة الصحيحة بنفسه و كيف يحل المشكلة التي تواجهه، فحاول بقدر الإمكان ألّا تقاطع العملية، وهنأه على إكمال المهمة حتى ولو لبس ملابسه بصورة خاطئة.
  3. من الأخطاء الكبيرة التي يجب تجنّبها في حالة تعليم الطفل الإعتماد على نفسه هو مقارنته بالأطفال الآخرين كإخوته أو أصدقاءه، فذلك سيجعل من عملية التعلّم كخبرة غير سارة للطفل وستقلل من ثقته بنفسه، وسيظهر مقاومة في بعض المهام، لذا عليك أن تتذكّر دائماً أن كل طفل يعتبر فريد من الطفل الآخر وله مميزاته وسماته الإبداعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إننا نحتاج لأن نعلّم أطفالنا منذ الصغر أهم الأساسيات التي تجعلهم يواجهون العالم الخارجي بثقة و بإنهم قادرون على تحمّل المسؤولية وأداء واجباتهم نحو...
" />